أخر المواضيع

أعلنت مؤخرا شبكة الفيسبوك انها ستشن حرباً على الإعجابات المزيفة أو تعليقات "أعجبني" ، و التي أوضحت الشركة بأنها تضاعفت ثلاث مرات وزادت خلال الست شهور الأخيرة بوثيرة قياسية قد تدل على أن
شبكتها الإجتماعية الأشهر في العالم ستفقد مصداقيتها في المشاركة والتعبير عن المشاعر بصدق و بدون نفاق أو تلاعب في إظهار المنشورات.
و أخبر المسؤول عن الإعدادات الأمنية في شركة فيسبوك في تصريح أدلى به في إحدى المدونات أنه تم رصد عدد هائل من التعليقات الزائفة دون تحديد عددها بالضبط ذاكراً انها تزايدت 3 مرات في التستة شهور الماضية.
و أكد المسؤول انه أصبح من الصعب جدا على مزودي هذة التعليقات المزيفة أو بائعيها أو المواقع التي تقدم هذا النوع من الخدمات الإستمرار في ذلك لأنه سيتم محاربة هذا الأمر بحدّية كبيرة.
و أصبحت ظاهرة جلب الإعجابات و التعليقات المزيفة على فيسبوك وعلى مختلف مواقع التواصل الإجتماعي تنتشر بشكل كبير خصوصا في أوساط الشريحة التي تريد إهتمام على الانترنت، و أيضا يلجأ إليها بعض الفنانين و رجال الاعمال الغير معروفين بشكل كبير من أجل إظهار مدى إهتمام الناس بهم.
وما يدفع فيسبوك الآن وقد يدفع باقي مواقع التواصل الإجتماعية لمحاربة هذا الأمر هو أنه يُضر بمصداقية هذه الشبكات الإجتماعية التي تعتمد على الإعلانات بشكل كبير في تحقيق مدخولها المادي الأمر الذي يُفقد مروجي الإعلانات الثقة فيها.

0 التعليقات:

إرسال تعليق